"ليفربول إيكو": صلاح ضحية رعونة زملائه في الفريق

الرياضة

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/twcw

نشرت صحيفة "ليفربول إيكو" البريطانية، اليوم الجمعة، تقريرا عن بعض الإحصائيات الخاصة بالنجم المصري محمد صلاح، جناح فريق ليفربول الإنجليزي لكرة القدم، للموسم الحالي.

وتعرض محمد صلاح لانتقادات بشأن أدائه مع الفريق هذا الموسم، ومدربه الألماني يورغن كلوب بسبب مركز "الفرعون" في الملعب.

ونشرت صحيفة "ليفربول إيكو" تقريرا بعنوان: "محمد صلاح يعاني من مشكلة في ليفربول لا يستطيع حلها سوى زملائه في الفريق".

وأضافت الصحيفة: "يتصدر محمد صلاح قائمة أكثر لاعبي الدوري الإنجليزي الممتاز صناعة لفرص اللعب المفتوح هذا الموسم لكن قلة الفرص الثانوية تشير إلى مشاكل ليفربول الهجومية".

وبحسب شبكة "أوبتا" المتخصصة في الإحصائيات، فإن صلاح لديه لمسة واحدة فقط في كل مباراة على الطرف أكثر مما فعل في الموسم الماضي.

وذكرت الصحيفة أن محمد صلاح هو أكثر لاعب صناعة للفرص من اللعب المفتوح في "البريميرليغ" هذا الموسم، لكنه يواجه مشكلة بسبب زملائه في الفريق.

ورغم الإحصائية السابقة، إلا أنه اللاعب الوحيد في قائمة أكثر اللاعبين صناعة للفرص من دون صناعة أي من "الفرص الثانوية"، والتي يتم تعريفها على أنها التمريرة النهائية للاعب الذي يخلق فرصة للتسديد أو التسجيل مباشرة.

وتابعت بأن ذلك يطرح التساؤلات حول لماذا لم يكن صلاح مسؤولا عن صناعة الفرص الثانوية؟، ولماذا لا يتسلم زملاؤه في الفريق الكرة منه ثم يواصلون إعداد الفرص.

وأوضحت الصحيفة أن 10 من الفرص الـ24 التي صنعها صلاح هذا الموسم، اثنتان منها لزميله الكولومبي لويس دياز، و4 لكل من البرازيلي روبرتو فيرمينو والأورغوياني داروين نونيز، وسجل كل من الثنائي الأخير بفضل تمريرة من قائد منتخب مصر إضافة لوجود تفاهم وتعاون وتمريرات متبادلة بينه وبين اللاعب الشاب البرتغالي فابيو كارفايو، ولكن فيما يتعلق بالإحصائيات الأخرى مع اللاعبين الآخرين، فالأمر ليس أفضل حالا، حيث صنع 5 فرص للظهير الأيمن ترينت ألكسندر-أرنولد، لكن التسديدات اللاحقة تم صدها أو ذهبت خارج قوام المرمى بنسبة 0.16 هدفا متوقعا فقط، كما أن الأمر مشابها إلى حد كبير مع هارفي إيليوت بنسبة 0.18 هدفا متوقعا من تمريرات صلاح.

المصدر: وسائل إعلام

مونديال قطر
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا