قديروف: الشيشانيون يقاتلون على غرار النبي محمد وعار على الفاتيكان أن يجهل مبادئ الإسلام

أخبار العالم

قديروف: الشيشانيون يقاتلون على غرار النبي محمد وعار على الفاتيكان أن يجهل مبادئ الإسلام
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/u9wg

صرح رئيس جمهورية الشيشان رمضان قديروف، تعليقا على كلام البابا فرانسيس، بأن رئيس الفاتيكان كان ضحية دعاية ومثابرة وسائل الإعلام الأجنبية، و"جاهل" بمبادئ الإسلام.

وقال قديروف على قناته في "تيليغرام": "مقاتلو الشيشان لا يبدأون القتال دون عرض سلام، على غرار النبي الكريم محمد، يمكنني أن أذكركم بحقد محاكم التفتيش، والحروب الصليبية، أو حتى اللقطات الوحشية الحقيقية التي نفذها الحثالة بانديرا، وعمليات الإعدام الأخيرة للجنود الروس العزل، لكنني أفضل أن أخبركم بما يسترشد به كل شيشاني، سواء في الحرب أو في الحياة المدنية.. إنه الدين الإسلامي".

ووصف قديروف عدم معرفة البابا فرنسيس بموقف المسلمين من العدو، بأنه "عار".

وقال: "إنه لمن العار على شخصية دينية مشهورة عالميا ألا تعرف موقف المسلمين من العدو. نعم، نحن متحمسون لحماية وطننا الأم وديننا وشعبنا. وندعو العدو إلى الاستسلام، وندعو مواطنينا للدفاع عن الوطن. هل هذه قسوة؟".

قال رئيس جمهورية الشيشان: "لا يوجد مدمن واحد على الكحول أو المخدرات في صفوف مقاتلينا، الجميع متدينون بشدة. وكل مقاتل يعرف أنه في الحرب لا ينبغي لأحد أن ينسى الشرف والكرامة والاحترام حتى للعدو".

وأضاف: "كيف يمكنك أن تحدد في ساحة المعركة ما إذا كان الخصم مبتهجا أم متجهما أم عاطفيا أم قاسيا؟ وكيف تحدد بالعين في الانفصال الموحد جنسية الجندي الروسي إذا كان يعيش في بلادنا أكثر من 190 قومية؟".

كما أشار قديروف، إلى أن البابا لن يتمكن من الإجابة عن الأسئلة المطروحة لأنه "كان ضحية دعاية وسائل الإعلام الأجنبية".

المصدر: نوفوستي

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

تواصل عمليات الإنقاذ في سوريا وتركيا وسط ارتفاع عدد الضحايا ومخاوف من هزات ارتدادية.. لحظة بلحظة