ما مصير الصادرات المصرية إلى روسيا في ظل العقوبات الغربية ضد موسكو؟

مال وأعمال

ما مصير الصادرات المصرية إلى روسيا في ظل العقوبات الغربية ضد موسكو؟
صورة تعبيرية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/t8ro

تحدث رئيس مجلس ادارة جمعية المصدرين المصريين expolink محمد قاسم عن تأثير العقوبات الغربية ضد موسكو على التبادل التجاري بين روسيا ومصر، ولاسيما في ظل تخلي روسيا عن الدولار.

وقال قاسم في تصريحات لـRT على هامش منتدى بطرسبورغ الاقتصادي الروسي، إن "معظم التجارة بين روسيا ومصر يديرها القطاع الخاص (شركات روسية ومصرية)، لذلك فإن العقوبات التي فرضت على روسيا أثرت سلبا على سهولة التبادل التجاري، لكن التجار بين البلدين يعملون على إيجاد طرق لتسوية التعاملات المالية".

وأشار إلى أن الصادرات من مصر إلى روسيا ما زالت مستمرة على الرغم من القيود والعقوبات.

ولفت إلى أن الأوضاع المرتبطة بأوكرانيا فاقمت الصعوبات التي خلقتها أزمة كورونا.

وقال: "المشكلة الحقيقية أننا خرجنا من جائحة كورونا، والفوضى التي خلقتها هذه الأزمة في سلاسل التوريد إلى أزمة جديدة جيوسياسية بين روسيا والغرب على أراضي أوكرانيا، وهذه الأزمة فاقمت من الصعوبات".

كذلك أشار إلى وجود صعوبات لوجستية بين روسيا ومصر في ظل العقوبات الأمر الذي أدى إلى زيادة مدة الشحن، ويعد مسألة حساسة كون معظم الصادرات المصرية، من الفواكة والخضار الطازجة والمجمدة.

وانطلقت أمس الأربعاء في مدينة بطرسبورغ فعاليات منتدى بطرسبورغ الاقتصادي الدولي، وسط مشاركة دول عربية منها مصر بصفة ضيف شرف. 

ويعد المنتدى منصة فعالة لتبادل الآراء والخبرات بين صانعي السياسة والمسؤولين وممثلي قطاع الأعمال من مختلف دول العالم.

المصدر: RT

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا