محطة زابوروجيه النووية جاهزة لنقل 25% من طاقتها الكهربائية إلى القرم

مال وأعمال

محطة زابوروجيه النووية جاهزة لنقل 25% من طاقتها الكهربائية إلى القرم
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/td0m

تخطط محطة زابوروجيه النووية التي تسيطر عليها روسيا، لاستئناف إمدادات الكهرباء إلى شبه جزيرة القرم بعد إعادة إعمار خطوط الكهرباء التي فجرها القوميون الأوكرانيون في عام 2015.

وقال رئيس الإدارة العسكرية المدنية لمنطقة زابوروجيه، يفغيني باليتسكي، إن المحطة ستكون جاهزة لنقل 25% من الطاقة التي تنتجها إلى شبه الجزيرة، الأمر الذي سيؤدي إلى انخفاض سعر الطاقة الكهربائية في القرم.

وقال: "وفق التقديرات التمهيدية نستعد لنقل نحو 25% من الطاقة التي تنتجها المحطة إلى القرم. لكن استئناف الأبراج (لخطوط الكهرباء) بالقرب من (شبه جزيرة)  تشونغار (في جنوب شرق منطقة خيرسون) التي تم تفجيرها في عام 2015، يتم ببطء. كما تجدر الإشارة إلى أنه: قد تم تنظيم كل شيء هناك خلال السنوات الثماني الماضية بدوننا، لا حاجة لأي إلحاح بالنسبة للقرم، بالرغم من أن الطاقة من المحطة النووية ستكون أرخص. أما نحن، فنحتاج إليها وبسرعة".

وقامت حكومة كييف بعد إجراء الاستفتاء العام في القرم في عام 2014، بمحاولة تنظيم حصار كهربائي لشبه الجزيرة. ومنظمو هذا الحصار هم أعضاء "كتيبة نومان تشيليبيجيخان الطوعية لتتار القرم" التي تعتبرها روسيا منظمة إرهابية. ونظموا تفجير خطوط الكهرباء على الحدود بين شبه جزيرة القرم ومنطقة خيرسون. وفيما بعد تم تنظيم إمدادات الكهرباء من روسيا.

وأوضح باليتسكي أنه من المهم بالنسبة لمحطة زابوروجيه تنظيم إمدادات الطاقة الكهربائية إلى القرم بسبب زيادة العرض للقدرات المنتجة في الأراضي المحررة من المنطقة. ودقق أنه تعمل في المنطقة بالإضافة إلى المحطة النووية أكثر من 100 محطة صغيرة، فيما لا يزال استهلاك الكهرباء في الأراضي المحررة أقل بكثير من الحجم الإجمالي من الطاقة الكهربائية المنتجة، مما يؤدي إلى ضرورة تصريفه في خزان كاخوفسكويه المائي ويمكن أن يؤدي إلى عواقب سلبية في مجال البيئة.

المصدر: تاس

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا