وزير إسرائيلي يقترح نقل المسؤولية عن غزة إلى الدول العربية

أخبار الصحافة

وزير إسرائيلي يقترح نقل المسؤولية عن غزة إلى الدول العربية
وزير إسرائيلي يقترح نقل المسؤولية عن غزة إلى الدول العربية
انسخ الرابطhttps://r.rtarabic.com/x9nm

من سيتحمل أعباء إدارة غزة المدمرة بعد انتهاء العملية الإسرائيلية؟ حول ذلك، كتب غينادي بيتروف، في "نيزافيسيمايا غازيتا":

 

المفاوضات بين إسرائيل وحماس توقفت قبل أسبوع، واستؤنفت الأحد 31 مارس/آذار. ويمكن أيضًا اعتبار الزيارة المرتقبة لوفد الحكومة الإسرائيلية إلى واشنطن جزءًا من عملية التفاوض هذه. وسيناقش الاجتماع مصير قطاع غزة، الذي لا يزال تحت سيطرة حماس، ومن المحتمل أن يناقش خطة ما بعد الحرب في القطاع، والتي نشرها موقع أكسيوس يوم السبت. ويُزعم أن وزير الدفاع الإسرائيلي يوآف غالانت أحضرها إلى الولايات المتحدة.

وتنص الخطة بشكل خاص على نشر عسكريين من ثلاث دول عربية في قطاع غزة.

لم تُذكر الدول التي ستشارك في مهمة حفظ السلام. ومن الناحية المنطقية، لا تستطيع إسرائيل أن تسمح بدخول قوات إلى المنطقة إلا من الدول التي تربطها بها علاقات دبلوماسية. وهذا يعني أن عسكريين من مصر والأردن وأحد الموقّعين على اتفاقيات إبراهيم يمكن أن يظهروا في القطاع الفلسطيني. وربما الإمارات التي أدانت سلطاتها هجوم حماس على الأراضي الإسرائيلية في أكتوبر/تشرين الأول. من الممكن أن يكون هدف التسريب في موقع أكسيوس جس نبض العام في إسرائيل وفي الدول العربية.

على أية حال، كما أشارت  الباحثة في مركز دراسات الشرق الأوسط بمعهد الاقتصاد العالمي والعلاقات الدولية التابع لأكاديمية العلوم الروسية، لودميلا سامارسكايا، لـ "نيزافيسيمايا غازيتا"، لا توجد خطة لإدارة ما بعد الحرب تناسب الجميع، ولا يزال من الصعب للغاية تحديد ما إذا كان سيتم التوصل إلى أي اتفاق بين حماس وإسرائيل".

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة أو الكاتب

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا