رئيس مجلس الدوما الروسي يوضح لماذا لن يجلب انضمام السويد وفنلندا لحلف الناتو الأمان للبلدين

أخبار العالم

رئيس مجلس الدوما الروسي يوضح لماذا لن يجلب انضمام السويد وفنلندا لحلف الناتو الأمان للبلدين
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/tcri

صرح رئيس مجلس الدوما الروسي فياتشيسلاف فولودين بأن نشر قواعد الناتو على أراضي فنلندا والسويد، لن يحمي هاتين الدولتين، بل على العكس سيعرض مدن البنية التحتية العسكرية للخطر.

وفي سياق تعليقه على تصريحات عمدة مدينة لابينرانتا الفنلندية، كتب فولودين على حسابه في موقع "تلغرام" قائلا: "إن نشر قواعد الناتو لن يحمي فنلندا أو السويد. بل على العكس تماما، سيعرض للخطر سكان المدن التي ستتمركز فيها البنية التحتية العسكرية".

ولفت فولودين إلى أن كيمو ياراك، رئيس بلدية "لابينرانتا" الفنلندية يعتقد أن مثل هذا الأمر من شأنه أن يخلق إحساسا بالأمان، مشددا على "أنه مخطئ. في حالة اندلاع أعمال عسكرية، يتم توجيه الضربات بشكل أساسي إلى البنية التحتية العسكرية للعدو".

وكانت فنلندا والسويد قدمتا في 18 مايو طلبا رسميا للانضمام إلى الناتو. وكان من المفترض أن يتلقيا دعوة للانضمام إلى قمة الحلف في مدريد، إلا أن تركيا عارضتها. ووقع في مدريد وزراء خارجية تركيا والسويد وفنلندا، مولود تشاووش أوغلو، وآن ليندي وبيكا هافيستو، بحضور الأمين العام لحلف الناتو ينس ستولتنبيرغ، على اتفاق يزيل الحواجز أمام دخول الدولتين إلى الحلف.

وينص الاتفاق على إقامة تعاون مع أنقرة في مكافحة الإرهاب، ولا سيما ضد حزب العمال الكردستاني وفروعه. طالبت السلطات التركية في البداية بالتزامات مكتوبة من السويد وفنلندا فيما يتعلق بمكافحة الإرهاب. وفي هذا السياق، صرح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يوم الخميس بأن السويد وعدت بتسليم 73 شخصا متورطين في أنشطة إرهابية إلى أنقرة.

المصدر: نوفوستي

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا