التعاون الثنائي والأزمة الأوكرانية والقضية الفلسطينية.. أبرز ما جاء في تصريحات بوتين وشي للصحفيين

أخبار العالم

التعاون الثنائي والأزمة الأوكرانية والقضية الفلسطينية.. أبرز ما جاء في تصريحات بوتين وشي للصحفيين
انسخ الرابطhttps://r.rtarabic.com/xjqt

بعد محادثاتهما المستفيضة في بكين اليوم الخميس، أدلى الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين والصيني شي جين بينغ بتصريحات للصحفيين تناولت أبرز الملفات الدولية والثنائية.

وقال شي إن روسيا والصين تعتقدان أن التسوية السياسية للأزمة الأوكرانية هي الطريق الصحيح، مؤكدا أن موقف الصين من هذا الأمر يبقى ثابتا دون تغيير.

وأشار شي إلى أنه والرئيس بوتين شددا على الحاجة الملحة لحل النزاع الفلسطيني الإسرائيلي وضرورة حل القضية الفلسطينية على أساس صيغة الدولتين مع تنفيذ قرارات الأمم المتحدة. ومن أهم تصريحات الرئيس الصيني:

  • ستعمل الصين وروسيا معا لتحقيق المزيد من المنافع للبلدين وتقديم المساهمات الواجبة في الأمن والاستقرار العالميين
  • تلتزم الصين وروسيا بمبادئ عدم الانحياز وعدم المواجهة وبألا تكون العلاقات الثنائية موجهة ضد دول أخرى
  • تتمسك الصين وروسيا بقوة بالنظام الدولي المتمركز حول الأمم المتحدة، وهو نظام عالمي قائم على القانون الدولي، وتنسقان مواقفهما بشكل وثيق في منصات متعددة الأطراف مثل الأمم المتحدة وأبيك ومجموعة العشرين
  • في عالم اليوم لا تزال عقلية الحرب الباردة منتشرة، وتشكل الهيمنة الأحادية ومواجهة الكتل والسياسات تهديدا مباشرا للسلام العالمي وأمن جميع البلدان
  • تأمل الصين في استعادة السلام والاستقرار بسرعة في أوروبا وستواصل القيام بدور بناء

من جانبه، ذكر بوتين أن محادثاته مع الرئيس الصيني تناولت مختلف جوانب التعاون بين موسكو وبكين، وقال: "لقد ناقشنا اليوم مع الرئيس (الصيني) شي جين بينغ حالة وآفاق التعاون الثنائي في أجواء دافئة وودية وبناءة".

واضاف: "لقد أشرنا بارتياح إلى كثافة الحوار في مجال السياسة والأمن، وديناميكية التقدم العالية للتبادلات الاقتصادية وتوسيع الاتصالات الإنسانية والتنسيق الفعال في الساحة الدولية".

ومن أبرز تصريحات الرئيس الروسي:

  • تعرب موسكو عن امتنانها للجانب الصيني على المبادرات التي قدمتها بكين لحل الأزمة الأوكرانية
  • تعمل روسيا والصين معا لإنشاء نظام عالمي عادل يعتمد على القانون الدولي
  • يجب العمل على إقامة بنية أمنية موثوقة ومناسبة في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، وتتفق موسكو وبكين على أن إنشاء تحالفات عسكرية سياسية مغلقة في المنطقة أمر ضار ويؤدي إلى نتائج عكسية
  • تعتزم روسيا والصين مواصلة الجهود من أجل تحقيق التكامل بين الاتحاد الاقتصادي الأوراسي ومبادرة "حزام واحد طريق واحد"
  • التجارة والاستثمار المتبادلان بين روسيا والصين محميان بشكل موثوق من التأثير السلبي لدول أخرى، وهناك خطط لتعزيز الاتصالات بين المصارف

وبدأ فلاديمير بوتين مساء الأربعاء زيارة دولة إلى الصين تستمر يومين، هي أول زيارة خارجية له منذ إعادة انتخابه رئيسا لروسيا في مارس الماضي.

المصدر: RT

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

مراسم تشييع الرئيس الإيراني الراحل ورفاقه في مدينة تبريز